أخبار سوريةالسويداء

تفاقم حالات سلب السيارات في السويداء والضحايا “حاميها حراميها”

تفاقمت ظاهرة سلب السيارات والدراجات الالية في السويداء وسط اتهامات لاجهزة النظام الامنية بتعمد التقصير عن أداء مهامها  في ضبط الجناة.

وقالت صفحة 24 أنها رالسويداء صدت خلال الاسبوع الماضي 8 حالات لسرقة سيارات ودراجات ألية في مدينة السويداء، مضيفة أن الضحايا راسلو الصفحة على أمل مساعدتهم في العثور على سياراتهم المسلوبة.

وأضافت الصفحة أن الضحايا فقدوا الثقة بالأجهزة الأمنية، بل اتهم بعضهم عناصر أمنية بحماية السارقين مستخدمين عبارة “حاميها حراميها”

ورغم تسيير مليشيا “الدفاع الوطني” والشرطة دوريات مشتركة على الطرقات ومداخل المدينة وأزقتها للحد من السرقات، إلا أن تلك الحالات ازدادت وفق ما ذكرت الصفحة.

وتعاني محافظة السويداء عموماً من حالة انفلات أمني تتجلى بعمليات خطف  وسلب وانتشار للسلاح رغم سيطرة قوات تابعة للأسد على المدينة.

يشار إلى أنّ أهالي السويداء يشكون من صمت الأجهزة الأمنية المختصة وعدم وضع حدّ لمجموعات الخطف والسلب التي استهدفت بشكل ممنهج عشرات المدنيين.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق