أخبار سوريةإدلب

قوات النظام ترتكب مجزرة في بلدة سرمين 

قتل 8 مدنيين بينهم أطفال وأصيب أخرون بقصف صاروخي استهدف بلدة سرمين شرق إدلب.

وقال مراسل راديو “وطن إف-إم” إن قوات النظام استهدفت بقصف صاروخي مدرسة “عبدو السلامة”  التي تؤوي نازحين، ما أدى لمقتل 8 مدنيين بينهم نساء وأطفال.  

 كما أصيب عدد أخر من المدنيين جراء القصف الصاروخي الذي استهدف البلدة، وسط مخاوف من من ارتفاع حصيلة الضحايا .

وتشن قوات النظام وحلفائه هجوم برياً واسعاً على محافظة إدلب، بالتزامن مع حملة غارات جوية روسية تستهدف مدن وبلدات المحافظة، ولاسيما في الريفين الشرقي والجنوبي.

ويوم الأثنين الماضي، قتل مدنيان أحدهما طفل، جراء غارات جوية للنظام وروسيا على مناطق سكنية في مدينة معرة النعمان.

واتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب  في وقت سابق روسيا ونظام الأسد وايران بقتل المدنيين في محافظة إدلب، مطالبا إياهم بالتوقف عن ارتكاب تلك الجرائم.

وأعلنت الأمم المتحدة في بيان قبل أيام نزوح أكثر من 235 ألف شخص من ريف إدلب الجنوبي منذ 12 كانون أول الجاري، بما في ذلك 140 ألف طفل. 

يشار إلى أن شبكات محلية وثّقت مقتل عشرات المدنيين واصابة المئات منهم منذ بداية الحملة العسكرية الأخيرة للنظام ضد المناطق المحررة في محافظة إدلب. 

سرمين قبل قليل حسبنا الله ونعم الوكيل

Gepostet von ‎ابو رعد لحايا‎ am Mittwoch, 1. Januar 2020

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق