أخبار سوريةإدلب

الجيش التركي ينشئ نقطة مراقبة جديدة قرب جسر فجره مجهولون على طريق M4

يواصل الجيش التركي تعزيز قواته المنتشرة في شمال غربي سوريا، وذلك بعد مرور 21 يوماً من اتفاق موسكو لوقف إطلاق النار في إدلب.

مراسل وطن إف إم قال إن الجيش التركي أنشأ اليوم الخميس 26 آذار، نقطة مراقبة جديدة في بلدة الكفير بريف إدلب الغربي الواقعة على طريق M4 الدولي.

جاء ذلك بعد وصول رتل عسكري للقوات التركية مؤلف من أكثر من 100 آلية يضم دبابات ومدافع وراجمات صواريخ إلى بلدة المسطومة في ريف إدلب الجنوبي.

وكان مسلحون مجهولون فجروا أمس الأربعاء 25 آذار جسر “الكفير” الواقع على طريق m4 بالقرب من مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير، غير أن الطريق الدولي يشهد اعتصاماً مفتوحاً من قبل محتجين في إدلب رفضاً لمرور دوريات روسية عليه، وذلك ضمن الاتفاق الأخير بين تركيا وروسيا في موسكو، والذي ينص على تسيير دوريات مشتركة على الطريق الدولي بدءاً من الترنبة وصولاً إلى عين الحور في اللاذقية، إضافة لإشراف روسيا على جنوب الطريق.

ولم تتمكن الدوريات التركية الروسية المشتركة سوى من اجتياز مسافة نحو 4 كم بدءاً من الترنبة شرقي إدلب.

ومع فشل تسيير الدوريات على كامل المسافة المحددة بالاتفاق.. تستمر قوات الأسد والمليشيات الإيرانية بإرسال تعزيزات إلى مناطق التماس مع فصائل المعارضة في شمال غربي سوريا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق