أخبار سورية

عنصر من “داعش” يفجر نفسه بدورية لـ “قسد” شمالي دير الزور ويوقع إصابات

خلال شن قوات "قسد" حملة أمنية ضد خلايا "داعش" في منطقة الصور

أصيب عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية جراء تفجير أحد عناصر تنظيم داعش نفسه في ريف دير الزور الشمالي، اليوم الأحد 21 حزيران.

وقال مراسل وطن إف إم، إن قوات قسد شنت فجر اليوم حملة دهم لمنزل في منطقة “خبيرة” ببادية الصور شمالي دير الزور، وتمكنت من اعتقال أحد عناصر داعش، في حين أقدم عنصر آخر من التنظيم على تفجير حزام ناسف كان يرتديه، ما أدى إلى مقتله وإصابة أربعة عناصر من قسد.

والسبت 20 حزيران، قتل قيادي سابق في صفوف قوات سوريا الديمقراطية بإطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين في ريف دير الزور الشرقي، وقال مراسل وطن إف إم، إن القيادي السابق في قسد “محمد مخلف الجديشة” قتل برصاص مسلحين مجهولين أمام منزله في قرية الجرذي بريف دير الزور الشرقي.

وأضاف مراسلنا أن القيادي السابق كان قد استقال من منصبه جراء خلافات مع قائد “ساحة هجين” العسكري في قوات قسد “هڤال روني”.

إلى ذلك.. اعتقلت دوريات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية 8 نازحين، وذلك جراء مداهمة مخيمات في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، مشيراً إلى أن المعتقلين من أبناء قرية “العري” بريف البوكمال وتم اعتقالهم بتهمة الانتماء لتنظيم داعش.

كما شنت قوات قسد حملة مداهمات أخرى في قرية الحوايج بالريف الشرقي لدير الزور وتمكنت من اعتقال 4 أشخاص للسبب نفسه.

وتتكرر الاغتيالات في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية من قبل خلايا يرجح أنها تعمل لصالح تنظيم داعش، وأسفرت الاغتيالات عن مقتل العديد من عناصر “قسد”، ما دفع الأخيرة إلى مواصلة عمليات الدهم في مناطق مختلفة بشمال شرقي سوريا ، وفي بعض الأحيان يتم اعتقال أو قتل مدنيين لا صلة لهم بداعش.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق