أخبار سوريةدير الزور

ضربات جوية جديدة ضد مواقع لقوات الأسد وإيران شرقي دير الزور

شنت مقاتلات مجهولة غارات جوية على مواقع لقوات الأسد والمليشيات الإيرانية في ريف دير الزور الشرقي، اليوم الجمعة 26 حزيران.

وقال مراسل وطن إف إم، إن الغارات طالت مواقع لقوات الأسد ومليشيات إيران في قرية صبيخان شرقي دير الزور، فيما لا تعرف نتائج الضربة بسبب تكتم النظام عليها.

والثلاثاء 23 حزيران، قصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي مواقع عسكرية لقوات الأسد والمليشيات الإيرانية في كل من حماة ودير الزور والسويداء وحمص.

وقالت صفحات موالية للأسد على مواقع التواصل، إن المناطق التي استهدفتها الطائرات الإسرائيلية في حماة شملت “اللواء 47” وجبل “البحوث العلمية” جنوب شرق مدينة حماة و”معمل البصل” شرق مدينة السلميّة و”المركز الثقافي” في بلدة الصبورة بريف السلمية الشرقي و”معمل الأعلاف” في قرية عقارب الصافي، بالإضافة إلى مواقع عسكرية على طريق السلمية إثريا بريف حماة الشرقي.

وقال “مكتب حماة الإعلامي” إن “اللواء 47” وجبل “البحوث العلمية” يحويان معسكرات للميليشيات الإيرانية ومستودعات للصواريخ متوسطة المدى، كما يعتبر “معمل البصل” من أضخم مستودعات الأسلحة الإيرانية شرق حماة، في حين يوجد في “المركز الثقافي” بالصبورة قيادة ميليشيا الدفاع الوطني ويشرف عليه ضباط إيرانيون وعناصر من مليشيا حزب الله، كما إن “معمل الأعلاف” في عقارب الصافي يعد مستودع للأسلحة والذخائر ومركزاً للدفاع الوطني والميليشيات الإيرانية، بالإضافة لعدة مواقع عسكرية إيرانية على طريق أثريا-السلمية.

من جانبها.. قالت وكالة أنباء الأسد سانا إن عنصرين من قوات الأسد قتلا وأصيب 4 آخرون جراء قصف إسرائيلي طال منطقة صلخد بريف السويداء، كما شمل القصف منطقة السخنة بريف حمص الشرقي، وكباجب بريف دير الزور الجنوبي.

وكانت الطائرات الإسرائيلية كثفت في الأيام الماضية من وتيرة الضربات على مواقع للمليشيات الإيرانية في سوريا.

وفي كل فترة يشن الاحتلال الإسرائيلي غارات على مواقع قوات الأسد والمليشيات الإيرانية في سوريا، ويطال القصف المطارات العسكرية والمقرات والقواعد الإيرانية خاصة في البوكمال والجنوب السوري، ومعظم عمليات القصف لا يعلن عنها الاحتلال الإسرائيلي بشكل رسمي.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق