أخبار سورية

مجهولون يختطفون طفلاً في مدينة الرقة

وسط اتهامات تُوجه لقوات سوريا الديمقراطية بالتقصير في ملاحقة عصابات الخطف

اختطف مجهولون طفلاً بعمر 7 سنوات في مدينة الرقة، اليوم الأحد 28 حزيران، وسط اتهامات تُوجه إلى قوات سوريا الديمقراطية بالتقصير في ملاحقة عصابات الخطف.

وقال مراسل وطن إف إم، إن حادثة الاختطاف جرت في حي “الحرامية” بمدينة الرقة، وذلك أثناء توجه الطفل إلى أحد المحلات في الحي، مشيرا إلى أن الأهالي حاولوا التدخل لإيقاف الخاطفين، لكنهم لم يتمكنوا من ذلك بعد تمكن الخاطفين من الهرب.

وأضاف مراسلنا أن هناك اتهامات توجه إلى قوات قسد بالتقصير في ملاحقة عصابات الخطف، مشيرا إلى أن الأهالي يتحدثون عن مرور الخاطفين من الحواجز التي تسيطر عليها قوات قسد في المدينة.

وتعاني مدينة الرقة من تكرار في عمليات خطف الأطفال، وسط عجز من قبل قسد في وضع حد لذلك.

وفي 16 حزيران، أحبط أهالي ريف الرقة الغربي الواقع تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية محاولة خطف فتاة من قبل مسلحين مجهولين، وقال مراسل وطن إف إم، إن أهالي قرية الرويان غربي الرقة أحبطوا عملية خطف فتاة تدعى “نسرين” 9 أعوام أثناء عودتها إلى المنزل من أحد المحلات التجارية ، حيث حاول 3 شبان مسلحين يرتدون أقنعة و يستقلون سيارة خطفها.

وفي 2 حزيران، قال مراسل وطن إف إم إن أهالي الرقة أحبطوا محاولة خطف الطفل “سيف هردان البتور” في قرية مارودة بريف الرقة الشرقي، وتمكنوا من إلقاء القبض على عصابة مكونة من أربعة أشخاص؛ أحدهم عنصر لدى قوات سوريا الديمقراطية.

ولم تعلق قوات سوريا الديمقراطية بشكل رسمي على ضلوع أحد عناصرها بعمليات الخطف.

والأربعاء 27 أيار، قال مراسل وطن إف إم إن قسد اعتقلت طفلين في منطقة “مساكن ساريكو” شمالي مركز مدينة الرقة، وذلك على خلفية مقتل الطفل “خليل عبدالرزاق” الذي عُثر عليه الثلاثاء 26 أيار مقتولاً خلف سجن الأحداث.

وكان مراسل وطن إف إم أوضح أنه تم العثورعلى جثة الطفل “خليل عبد الرزاق” في إحدى المباني المهجورة خلف سجن الأحداث بمدينة الرقة، وذلك بعد اختطافه من قبل مجهولين قبل عدة أيام في المدينة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق