أخبار سورية

بعد رأس العين.. “فرقة السلطان مراد” تأمر بمنع المظاهر المسلحة في مدينة عفرين

طالبت عناصرها بإخراج كافة المقرات العسكرية في مدينة عفرين وإنشاء معسكرات خارج المدينة

أصدرت “فرقة السلطان مراد” التابعة للجيش الوطني قراراً بإخراج مقراتها العسكرية من مدينة عفرين بريف حلب إلى خارج المدينة، وذلك بعد قرار مماثل في مدينة رأس العين شمالي الحسكة.

ونشرت “فرقة السلطان مراد” أمس السبت 11 تموز بياناً وصل وطن إف إم نسخة منه، وفيه تأمر الفرقة بـ “خروج جميع المقرات من ضمن مدينة عفرين وإنشاء معسكرات خارج المدينة وقريبة من خطوط الرباط خلال مدة أقصاها ثلاثة أيام”.

وأضاف البيان: ” العناصر التي لديها عائلات ضمن مدينة عفرين يوضع سلاحها في المعسكرات أو في مقرات الرباط، ويمنع منعًا باتًا أي مظهر مسلح ضمن الأسواق أو ضمن المناطق السكنية في مدينة عفرين وأي مشاهدة لأي مظهر مسلح سوف يتم محاسبته”.

وأردف البيان بالمطالبة بـ ” متابعة نقاط الرباط من قبل قادة الفصائل بشكل يومي، وعلى قادة الالوية متابعة قادات الكتائب والعناصر بشكل دائم وحثهم على الالتزام بالتعليمات الصادرة عن قيادة الفرقة”.

جاء ذلك بعد ساعات من إصدار “فرقة السلطان مراد” و”فرقة الحمزة” التابعتين للجيش الوطني السوري في منطقة رأس العين بريف الحسكة الشمالي قررات بإخراج كافة المقرات العسكرية إلى خارج المدينة، إضافة لمنع المظاهر المسلحة في الأسواق والمناطق المأهولة بالسكان.

وعانى المدنيون في مناطق سيطرة الجيش الوطني من الاقتتالات الداخلية التي تحصل بين الفصائل داخل المدن، ومن شأن تلك القرارات الجديدة أن تمنع حدوث مواجهات داخل المدن وبين الأحياء السكنية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق