أخبار سوريةالرقة

محققة دولية: واشنطن لا تستخدم أسلحة دقيقة في الرقة

انتقدت المحققة في منظمة العفو الدولية (أمنستي) دوناتيلا روفيرا، مساء أمس الجمعة، تصريحات الولايات المتحدة حول استخدامها أسلحة دقيقة في الرقة، مشيرةً أن عمليات التحالف الدولي لا تعبأ بالمدنيين المُحَاصَرين.

وقالت روفيرا خلال مقابلة في برنامج “ما وراء الخبر” على قناة الجزيرة: “إنه لا يوجد اهتمام بالمدنيين خلال عمليات التحالف الدولي في مدينة الرقة ضد تنظيم الدولة”.

ونفت ما تقوله القوات الأمريكية عن استخدامها أكثر الأسلحة دقة، مضيفةً “نحن لا نقبل ما تقوله القوات الأمريكية عن أنها تستخدم أكثر الأسلحة دقة، هذا ليس صحيحًا”.

وأضافت: “يجب أن تستخدم أسلحة وذخائر أكثر دقة وذات تأثير أقل فتكًا، وليست ذات ضرر واسع النطاق يؤثر على المدنيين في نقاط بعيدة، هذا ما يجب خاصة مع اقتراب المرحلة المهمة والحاسمة في المعارك”.

وكانت منظمة العفو الدولية أكدت في تقريرٍ لها يوم الخميس أن آلاف المدنيين المُحَاصَرين في الرقة يتعرضون لوابلٍ من النيران من جميع الجهات مع وصول معركة السيطرة على المدينة إلى مرحلتها الأخيرة.

وميدانيًّا قالت مصادر محلية: إن 16 مدنيًّا قُتلوا وجُرح آخرون في الساعات الـ24 الماضية، في غارات للتحالف الدولي وقصف مدفعي لما تُعرف بقوات سوريا الديمقراطية على أحياء بمدينة الرقة؛ ما رفع عدد قتلى اليومين الماضيين إلى أكثر من 70 شخصًا.

وأعلنت ميليشيات سوريا الديمقراطية منذ 6 يونيو/حزيران الماضي معركة الرقة معقل تنظيم الدولة في سوريا، ودفعت المعارك عشرات الآلاف من المدنيين إلى الفرار، وتقدر الأمم المتحدة أن نحو 25 ألفًا لا يزالون مُحَاصَرين داخل المدينة.

 

البث المباشر

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق