عيش صباحك

نزوح الآف لعفرين وسط عجز المنظمات 

تعتبر موجة النزوح الأخيرة جراء القصف على أرياف إدلب هي الأكبر من نوعها في المنطقة، مما خلق تحدياً للمنظمات والمجالس المحلية في استيعاب هذه الأعداد الكبيرة.

“إبراهيم أبو الليث” مدير المكتب الإعلامي السوري لمديرية حلب ذكر أن  نحو 10 آلاف عائلة مايقارب من 70 ألف شخص وصلوا بالفعل مدينة عفرين، يقيم أغلبهم حالياً على أرصفة الطرقات في ظروف جوية قاسية.

وأحصى الدفاع المدني أكثر من 150 ألف شخص نزح من ريف حلب الغربي خلال 48 ساعة الأخيرة.

كما وأشار “أبو الليث” إلى ضرورة تضافر الجهود من قبل كافة المنظمات لمساعدة النازحين، حيث بدت المساعدات خجولة جداً أمام الكم الهائل من النازحين.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق