صباحك وطن

منظمات دولية داعمة للاجئين تقر ميزانيتها لدعم السوريين في الأردن.. والتفاصيل

بدأت المنظمات الدولية والأوروبية الداعمة للاجئين السوريين في الأردن بطرح ميزانيتها المخصصة للاجئين ودعمهم من كافة النواحي التي تختص بها هذه المنظمات والجهات.

لفقرة (صلة وصل) تحدث مراسل وطن إف إم بالأردن يزن توركو عن المنظمات التي أقرت ميزانيات دعم للاجئين السوريين، خلال الأيام الأولى من العام الحالي.

وقال إن مجلس الصندوق الائتماني الإقليمي للاتحاد الأوروبي للاستجابة للوضع السوري “مدد”، أقر ذلك  بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي، فيما أعلنت وزارة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية عن عجز في الميزانية المخصصة لدعم اللاجئين في البلاد. 

وأضاف توركو أن “مدد”  أقر مطلع العام الحالي، برنامج دعم بقيمة 59 مليون يورو لدعم اللاجئين والمجتمعات المضيفة لهم في الأردن، وخصص المجلس 39 مليون يورو من مجمل المبلغ لإنشاء نظام متكامل لإدارة النفايات الصلبة في مخيمات اللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة في الأردن، وتحسين الظروف الصحية والبيئية، بالإضافة لخلق فرص عمل من خلال هذه المشاريع، بالإضافة لخلق نظام وطني شامل للحماية الاجتماعية وخلق فرص عمل للسوريين والمجتمعات المضيفة على حد سواء.

وأكد توركو أن برنامج الأغذية العالمي طرح خطته الاستراتيجية للأردن للثلاث سنوات القادمة، بفترة ما بين 2020 إلى 2022، والتي بلغت 699.5 مليون دولار ، وبحسب تقرير صادر عن البرنامج، فإنَّ البرنامج مستمر بتقديم المساعدة الإنسانية الغذائية، بجانب التركيز على دعم جوانب الحماية الاجتماعية وسبل العيش، وتمكين النساء والشباب بحلول العام 2022، وسيركز البرنامج ضمن استراتيجته على تلبية الاحتياجات الغذائية للسكان المحليين من الأطفال والضعاف من الناحية الاقتصادية و المتضررين من أزمات اللجوء، واللاجئين، على مدار العام، وتعزيز الشراكات لدعم أهداف التنمية المستدامة في الأردن عبر حلول فعالة ومبتكرة يتم طرحها في العام مع نهاية الدورة الحالية للخطة في العام 2022، بعد التشبيك والمباحثات مع الحكومة الأردنية للتماشي مع سياسات التنمية المستدامة ذات الصلة في البلاد.

و أشار توركو إلى أن وزارة التخطيط والتعاون الدولي نشرت وثيقة كشفت فيها عن حجم تمويل خطة استجابة الأردن للوضع السوري، حيث بلغ حجم التمويل 1.015 مليار دولار خلال العام الماضي 2019، من أصل 2.4 مليار دولار، بنسبة تمويل بلغت 42.3 بالمئة، من المجمل، وبعجز تمويل بلغ نحو 1.38 مليار دولار، وبحسب تفاصيل الخطة، فإن التمويل دعم اللاجئين بنحو 322 مليون دولار، و259 مليون دولار لدعم المجتمعات المضيفة، ودعم الخزينة بلغ 433 مليون دولار، أما عن الجهات المانحة، فموّلت الولايات المتحدة الأمريكية خطة الاستجابة بـ407 مليون دولار، وألمانيا بـ205 مليون دولار، والأمم المتحدة 180 مليون دولار، والاتحاد الأوروبي 45.8 مليون دولار، وباقي الدعم توزع على عدد من الدول المانحة بنسب متفاوتة، وشرحت الوثيقة بالتفصيل ما تم صرفه من قيمة التمويل، حيث توزعت ميزانية الخطة على دعم قطاعات التعليم، والصحة، والمياه والصرف الصحي والمعيشة، مع وجود احتياجات لدعم المأوى وتدهور البنى التحتية وغيرها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق