قسم الأخبار

استنفار لقوى الأمن في عفرين مع اقتراب “عيد النيروز”

انتشرت قوات “الشرطة الحرة” والأمن العام في شوارع “مدينة عفرين” بريف حلب الشمالي.

وأفاد “مراسل وطن اف ام” أن الشرطة والأمن العام استنفرت قواتها في المدينة، في حين تم قطع بعض “الطرقات الرئيسية” أمام حركة الآليات.

وتواصلت “وطن اف ام” مع الناطق باسم الجيش الوطني الرائد “يوسف حمود” الذي أكد بدوره أن الاستنفار هو حالة طبيعية في عفرين، تزامناً مع أعياد واحتفالات انطلاق الثورة السورية.

وأضاف الحمود أن الاستنفار جاء أيضاً بهدف تأمين أهالي “مدينة عفرين” خلال “عيد النيروز” الذي يصادف يوم الخميس القادم.

يذكر أن “الأكراد” يحتفلون في 21 آذار من كل عام بعيد النيروز وهو أول أيام التقويم الهجري الشمسي، حيث ترتدي العائلات اللباس التقليدي بهذه المناسبة ويشعلون النيران.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق