ريف دمشققسم الأخبار

قوائم جديدة تصل لوداي بردى لتبليغ المطلوبين بالالتحاق في الخدمة الاحتياطية

سلّمت قوات الأسد لمختار بلدة دير قانون التابعة لوادي بردى في ريف دمشق قوائم جديدة تضم أسماء قرابة 75 شاباً من أبناء البلدة مطلوبين للخدمة الاحتياطية.

وذكرت شبكة صوت العاصمة أن مختار دير قانون ودوريات تابعة للأمن العسكري قامت يوم الثلاثاء الفائت بتبليغ المطلوبين بضرورة الالتحاق وتسليم أنفسهم قبل نهاية العام الحالي، تحت طائلة الملاحقة الأمنية والاعتقال لكل من يتوارى عن الأنظار أو يرفض الالتحاق.

وأوضحت الشبكة أن الحواجز العسكرية المحيطة بوادي بردى شهدت تشديداً أمنياً وتعزيزات تزامناً مع وصول قوائم الاحتياط، فضلاً عن تسيير دوريات في أحياء المنطقة وإقامة حواجز مؤقتة بحثاً عن مطلوبين.

وكشفت الشبكة عن اعتقال شابين يوم أمس من الواردة أسماؤهم ضمن القوائم، وذلك على الرغم من عدم انقضاء المدة المحددة لتسليم المطلوبين أنفسهم ومضي يومين فقط على التبليغ، إذ تم تسليمهم إلى الشرطة العسكرية لإلحاقهم بثكنات قوات الأسد مباشرة.

ولفتت الشبكة إلى أن الأمن العسكري بدأ تشديداً غير مسبوق في مناطق وادي بردى مطلع الشهر الفائت، تمثل بتعزيز حواجزه العسكرية وتسيير دوريات على مدار الساعة في قرى الوادي، بعد ورود قوائم بأسماء مطلوبين أمنياً بينهم نساء لتهم جنائية وأخرى تتعلق بالتواصل مع الشمال السوري.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق