أخبار سوريةدرعاقسم الأخبار

إضرام النار وتمزيق صورة للأسد في مقر حكومي بمحافظة درعا

هاجم مجهولون مبنى بلدية قرية مسيكة التابعة لمنطقة اللجاة في ريف درعا الشرقي وأرسلوا عبارات تهديد للمليشيات الإيرانية المتواجدة في المنطقة. 

وأفاد “تجمع أحرار حوران” في صفحته على فيسبوك باضرام مجهولين النار مساء أمس بمبنى البلدية في قرية مسيكة.

وأضاف “التجمع” أن المهاجمين مزّقوا صورة رأس النظام “بشار الأسد”، وكتبوا شعارات على جدران مدرسة القرية هددوا فيها قوات الأسد والمليشيات الإيرانية التي تسيطر على المنطقة.

وشهدت محافظة درعا في الآونة الأخيرة عدة هجمات على مقار للنظام، فضلاً عن عمليات نوعية يغلب على معظمها طابع الاغتيالات، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن تلك الهجمات.

وقتل مؤخراً عنصر من قوات النظام بهجوم شنه مجهولون ضد أحد الحواجز العسكرية داخل بلدة بصر الحرير في محافظة درعا.

كما اندلعت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة، بين مسلحين مجهولين وعناصر يتبعون لمليشيات الأسد عقب انفجار عبوة ناسفة في الحي الشمالي لمدينة الصنمين.

رغم القبضة الأمنية التي تفرضها الأجهزة الأمنية للنظام شهدت عدة بلدات في درعا مظاهرات نصرة إدلب التي تتعرض لهجوم واسع من قبل قوات الأسد وحلفائه.

جدير بالذكر أن قوات الأسد سيطرت بدعم روسي على محافظة درعا في تموز 2018، وذلك في إطار اتفاق تسوية فرضتها على الأهالي بعد حملة تصيد عسكري كبرى.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق