سورياسياسة

الخارجية الأمريكية تخصص مكافئة لمن يدلي بمعلومات حول قادة “حراس الدين” شمال سوريا

خصصت “وزارة الخارجية الأميركية” مكافئة مالية كبيرة لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى تحديد أماكن ثلاثة قادة من فصيل “حراس الدين” المرتبط بتنظيم القاعدة في سوريا.

وبحسب بيان الخارجية الأمريكية فإنه تم تخصيص 5 مليون دولار لكل من يدلي بمعلومات حول القادة الثلاثة في تنظيم “حراس الدين” وهم أبو عبد الكريم المصري، فاروق السوري وسامي العريدي.

وذكرت “الوزارة” أن القادة الثلاثة ينشطون في تنظيم القاعدة منذ سنوات و لايزالون موالين لزعيم التنظيم “أيمن الظواهري”

وأوضح البيان بعض التفاصيل عن الأشخاص المستهدفين وأشار إلى أن أبو عبد الكريم المصري المعروف باسم كريم هو مواطن مصري وكان عضوا في مجلس شورى تنظيم حراس الدين عام 2018 وعمل وسيطا بين المجموعة وجبهة النصرة.

أما “فاروق السوري” المعروف أيضا باسم “سمير حجازي” و “أبو همام الشامي” فهو مواطن سوري قاتل في “أفغانستان” في التسعينيات وقام بتدريب مقاتلي “القاعدة” في العراق.

فيما ذكر البيان أن “سامي العريدي” المعروف باسم “أبو محمود الشامي” هو مواطن أردني وكبير مسؤولي الشريعة في “حراس الدين” وسبق له أن شارك في مخططات ضد “الولايات المتحدة” والاحتلال الإسرائيلي وفق ما جاء في البيان.

يذكر أن “الولايات المتحدة” أدرجت يوم الثلاثاء الفائت تنظيم “حراس الدين” وزعيمه “أبو همام الشامي” على قائمة الإرهاب، إلى جانب 15 قيادياً وفرداً وكياناً تابعين لجماعات منها “حركة حماس الفلسطينية” و تنظيم القاعدة وميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق