سورياسياسة

الأونروا تدق ناقوس الخطر بشأن الفلسطينيين السوريين في الأردن

دقت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” ناقوس الخطر بشأن الفلسطينيين السوريين اللاجئين في الأردن، بسبب تردي أوضاعهم المعيشية والاقتصادية.

وقالت الوكالة في تقرير تحت عنوان “النداء الطارئ لسنة 2019 بشأن أزمة سوريا الإقليمية”، إن جميع العائلات السورية الفلسطينية في الأردن بحاجة إلى مساعدة للتأهب لفصل الشتاء.

ووفقاً لقاعدة بيانات نشرتها الوكالة فإن 100% من الأسر الفلسطينية السورية في الأردن بحاجة إلى مساعدة للتأهب لفصل الشتاء، وذلك بسبب أوضاعهم المعيشية وظروفهم الاقتصادية المتدهورة ونقص فرص العمل وانتشار البطالة في صفوفهم.

وذكرت وكالة الغوث في التقرير أن 31% من اللاجئين الفلسطينيين من سوريا المسجلين لديها هم أفراد في أسر تعيلها نساء، مما يزيد من ضعفهم، حسبما نقلت “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا”.

ويعاني فلسطينيو سوريا في الأردن من أوضاع قانونية ومعيشية غاية في السوء، وذلك بعد اضطرار معظمهم إلى دخول الأردن بطرق غير نظامية بسبب رفض السلطات الأردنية القطعي لدخول أي لاجئ فلسطيني من سوريا تحت أي سبب ومهما كانت الظروف.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق