سورياسياسة

الائتلاف الوطني: نقف مع السعودية في حربها ضد الإرهاب

حذر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية من مخاطر الاكتفاء بمراقبة التصرفات الإيرانية في سوريا ولبنان واليمن، مؤكداً أن استمرار وجود إيران في يضع البلاد والمنطقة بأسرها في حالة من عدم الاستقرار والغليان الدائم.

وقال رئيس الائتلاف “أنس العبدة”، إن إيران تقوم بدور تخريبي كبير في المنطقة، وتعمل بمنهجية واضحة للعالم أجمع وهي خلق المشاكل وإشعال الفتن، والتي وصلت ذروتها باستهداف مواقع شركة “أرامكو” على أراضي المملكة العربية السعودية.

ولفت العبدة في تصريحات نقلها موقع الائتلاف السبت 21 أيلول، إلى أن تهديد إيران لم يعد يقتصر على دول المنطقة، وإنما بات يتعدى ذلك لضرب أحد أهم مصادر الطاقة في العالم والذي من شأنه إحداث أزمة تلقي بظلالها على كافة الدول.

وطالب العبدة الدول العربية والمجتمع الدولي بتوحيد الموقف تجاه جرائم إيران المدانة، وأضاف أن الاستمرار بسياسة غض النظر أو السكوت عن أعمالها التخريبية يدفع المنطقة إلى المزيد من التأزم.

وفي وقت سابق أمس أصدرت الدائرة الإعلامية في الائتلاف الوطني بيانا، قالت فيه: إن الائتلاف الوطني يجدد تحذيره من مخاطر الاكتفاء بمراقبة التصرفات الإيرانية في سورية ولبنان واليمن والحروب التي تديرها في المنطقة بشكل مباشر أو غير مباشر، وصولاً إلى اعتدائها الأخير على المملكة العربية السعودية”.

وشدد الائتلاف على أن الموقف الدولي السلبي تجاه النظام الإيراني لن يساهم إلا في تفاقم المخاطر وتأزيم الأوضاع على مستوى العالم كله وسيفرض على جميع الأطراف دفع أثمان باهظة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق