سورياسياسة

الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على أفراد وكيانات ساعدت روسيا في سوريا

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على 3 أشخاص وشركة و5 سفن لإمدادها القوات الروسية في سوريا بالوقود.

وذكرت الوزارة في بيان لها أن واشنطن فرضت عقوبات على كيان و3 أفراد و5 سفن بسبب تحايلهم على العقوبات الأميركية والمساعدة في تزويد القوات الروسية في سوريا بوقود طائرات.

وأشارت إدارة مراقبة الأصول الأجنبية في الوزارة أن شركة “ماريتايم اسستانس” كانت واجهة لمجموعة “سوفبراخت-سوفمورتارانس” الروسية الخاضعة للعقوبات الأميركية منذ أيلول 2016

وبعد وضع المجموعة الأخيرة على القائمة السوداء قامت شركة “اسستانس” بالعمل نيابة عنها حيث باعت وشحنت وقود طائرات في 2016 و2017 إلى بانياس في سوريا لاستخدامه في الطائرات العسكرية الروسية.

ووفق البيان فإن الدعم الروسي لنظام الأسد مكّنه من مواصلة حملات القصف التي دمرت العديد من المستشفيات والمدارس والأماكن العامة ما تسبب في مقتل المدنيين.

وفرضت الخزانة أيضاً عقوبات على 3 مديرين من شركة “سوفبراخت-سوفمورتارانس” للاشتباه بدورهم في عملية التهريب وهم: ايفان اوكروكوف مدير النقل البحري، وكارين ستيبانيان نائب المدير، وايليا لوغينوف نائب المدير العام للدعم القانوني. كما أدرجت خمس سفن على القائمة السوداء.

بدوره أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين أن موسكو تعتبر العقوبات الأمريكية المفروضة ضد شركة و5 سفن و3 أشخاص بسبب انتهاكات العقوبات ضد سوريا أمر غير مقبول، مضيفاً في تصريح صحفي أن هذه العقوبات خي استمرار للسياسة الأمريكية القديمة التي تستند إلى عقوبات من جانب واحد والتي تعتبرها بلاده غير مقبولة على الإطلاق.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق