سورياسياسة

“المجتمع المدني” يفكر بتعليق أعماله بـ”الدستورية” احتجاجا على التصعيد في إدلب

كشف مصدر خاص في جنيف، لوطن اف ام أن وفد المجتمع المدني المشارك في اللجنة الدستورية، يفكر في تعليق مشاركته في الجولة الثانية التي تنطلق اليوم الإثنين 25 تشرين الثاني، احتجاجا على التصعيد في إدلب.

ونقل موفد وطن في جنيف، محمد كنعان، عن مصادر غير رسمية مطلعة على المفاوضات الجارية أن وفد المجتمع المدني قد يعلق أعماله احتجاجا على قصف قوات الأسد وروسيا على إدلب، لا سيما قصف مخيم “قاح” الأربعاء الماضي، الذي أوقع 13 شهيدا مدنياً بينهم أطفال.

وبعد وصول الوفود المشاركة إلى جنيف لبدء الاجتماعات التقى رئيس وفد المعارضة في اللجنة الدستورية هادي البحرة بالمبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون لبحث التطورات السورية، ولا سيما التصعيد في الشمال السوري.

وبحسب موفدنا، وصل 45 عضوا يمثلون الوفود الثلاثة، المعارضة السورية ونظام الأسد والمجتمع المدني، ويرافق كل مجموعة 5 أعضاء بصفة مستشارين (الهيئة المصغرة) بحسب وصف بيدرسون.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق