سورياسياسة

الرئيس التركي: هجمات نظام الأسد في إدلب تجعل وقفاً دائماً لإطلاق النار غير ممكن

اتهمت تركيا نظام الأسد بخرق اتفاق وقف إطلاق النار وحذرت من عدم قدرتها على استيعاب موجة جديدة من اللاجئين السوريين.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمة له خلال اجتماع لـ”حزب العدالة والتنمية” في العاصمة أنقرة إن هجمات نظام الأسد في إدلب لا تجعل وقف إطلاق النار الدائم ممكنًا.

وأضاف الرئيس التركي أن قرابة 100 ألف شخص فروا نحو الحدود التركية هرباً من الهجمات التصعيد العسكري للنظام وحلفائه.

كما أشار اردوغان إلى أن بلاده أبلغت أوروبا بعدم قدرتها على استيعاب موجة جديدة من السوريين.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالن، دعا لوقف الهجمات على إدلب بأسرع وقت متحدثاً عن اتفاق جديد لوقف إطلاق النار مع الجانب الروسي.

وتتعرض مناطق ريف إدلب الجنوبي والشرقي لحملة عسكرية مكثفة من النظام وروسيا، أدت لنزوح عشرات آلاف الأهالي نحو المناطق المحاذية للشريط الحدودي مع تركيا.

ويوم الاثنين الماضي، أعربت الأمم المتحدة عن قلقها العميق بشأن سلامة ملايين المدنيين في إدلب،   مطالبة جميع الأطراف بضمان حماية المدنيين، والسماح بوصول المساعدات المنقذة للحياة لجميع المحتاجين.

ويقطن منطقة إدلب حاليا نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف ممن هجرهم النظام من مدنهم وبلداتهم على مدار السنوات الماضية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق