دولي

إيران تعترف بإسقاط طائرة الركاب المدنية.. هكذا ردت أوكرانيا

بعد أن أظهرت التحقيقات مزيداً من الحقائق خرجت إيران من دائرة الإنكار في قضية طائرة الركاب الأوكرانية، معترفة بأن الحرس الثوري هو من أسقط الطائرة في الحادثة التي أودت بحياة جميع الركاب البالغ عددهم 176 شخصاً.

واعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني في تغريدة على تويتر أن إسقاط الجيش الإيراني لطائرة الركاب الأوكرانية “مأساة كبيرة وخطأ لا يغتفر”، واصفا ما حصل بالـ”خطأ بشري”.

ونقل التلفزيون الإيراني الرسمي، عن بيان عسكري اليوم السبت 11 كانون الثاني، أن إيران أسقطت “عن غير قصد” الطائرة الأوكرانية بعد دقائق من مغادرتها مطار الخميني في طهران.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا قالت إن الطائرة أُسقطت وهو ما أصرت إيران على نفيه عدة مرات.

وسقطت الطائرة من طراز بوينغ 737 التابعة للخطوط الجوية الأوكرانية في الوقت الذي استهدفت فيه طهران قواعد عسكرية في العراق، ردا على مقتل قاسم سليماني على أيدي القوات الأميركية.

وكانت مصادر استخباراتية أشارت إلى أن الطائرة أصيبت بصاروخين روسيين أطلقهما الدفاع الجوي الإيراني.

تعليق أوكرانيا

وعقب الاعتراف الإيراني، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في بيان إن بلاده تتوقع تحقيقا كاملا واعترافا كاملا بالذنب وتعويضا من إيران بعد إسقاط طائرة ركاب أوكرانية.

وأضاف زيلينسكي وفي ما نقلت وكالة رويترز : “إيران اعترفت بالذنب في إسقاط الطائرة الأوكرانية. لكننا نصر على اعتراف كامل بالذنب”.

وتابع “نتوقع من إيران تأكيدات على استعدادها لإجراء تحقيق كامل ومفتوح لتقديم المذنبين إلى العدالة وإعادة جثث القتلى ودفع تعويض وتقديم اعتذارات رسمية عبر القنوات الدبلوماسية”.

أوكرانيا تحقق بتورط إيران في إسقاط طائرة الركاب

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق