دوليقسم الأخبار

160 قتيلاً و5 آلاف موقوف في كازاخستان على خلفية الاضطرابات الأخيرة

أعلنت وزارة الصحة الكازاخية، يوم الأحد، أن أعمال الشغب التي شهدتها البلاد خلال الأيام الأخيرة أسفرت عن مصرع 164 شخصاً، فيما قالت وزارة الداخلية إن أكثر من 5 آلاف شخص تم توقيفهم بسبب الاضطرابات.

ووفقا للبيانات التي نقلتها وسائل إعلام كازاخية عن وزارة الصحة، فإن معظم الضحايا سقطوا في ألما آتا، حيث توفي 103 أشخاص، تلتها منطقة كيزيلوردا بـ 21 قتيلاً.

من جهتها قالت وزارة الداخلية أن 5135 شخصاً أُوقفوا في إطار 125 تحقيقاً مختلفاً، وإن التقديرات الأولية لقيمة الأضرار المادية الناجمة عن هذه الاضطرابات بلغ حوالي 175 مليون يورو، حسبما نقلت وسائل إعلام محلية.

وبدأت الاحتجاجات في كازاخستان، قبل أسبوع في القرى الصغيرة بسبب رفع سعر الغاز ، قبل أن تمتد لمدن كبيرة، ولا سيما عاصمة البلاد الاقتصادية ألما آتا، حيث اندلعت أعمال شغب وأطلقت الشرطة الرصاص الحي على المتظاهرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى