سورياسياسة

ألمانيا والأردن تؤكدان عدم انتهاء مهمة مكافحة “تنظيم الدولة”

قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس: إن تحرير آخر معاقل “تنظيم الدولة” في سوريا لا يلغي مهمة مواصلة مكافحة التنظيم.

وأضاف ماس: أن ألمانيا أسهمت بقسط من انتصار التحالف الدولي على التنظيم، مؤكداً أهمية مواصلة مكافحة الكراهية والإرهاب بحزم.

وأشار ماس، إلى أنه وبغض النظر عن هذا النجاح، لا يزال التنظيم يمثل خطراً كبيراً، وأن عمل التحالف لم ينته بعد، والإديولوجية اللاإنسانية لداعش لم تختف، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، أهمية نصر التحالف الدولي على تنظيم الدولة، مضيفاً أن هذا النصر لا يعني انتهاء التحدي الإرهابي الذي ما يزال يشكل خطراً أمنياً وأيديولوجياً جماعياً.

وأضاف الصفدي في بيان نشرته وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، أن الأردن “سيبقى في مقدمة الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب وتعرية ظلاميته التي لا علاقة لها بحضارة أو دين وتتناقض مع قيم السلام والمحبة واحترام الآخر التي يحملها الدين الاسلامي الحنيف”.

وكان “التحالف الدولي” أعلن أمس عبر تويتر، أنه سيتابع عمله لضمان تحقيق الهزيمة المستدامة بتنظيم الدولة، وذلك عقب إعلان قوات سوريا الديمقراطية “قسد” السيطرة على الباغوز شرق دير الزور والقضاء على التنظيم.

يذكر أن “قسد” أعلنت أيضا في الـ 23 من الشهر الحالي، مقتل 11 ألف عنصر تابعٍ لها بين قادةٍ ومقاتلين، وإصابة أكثر 21 ألف مقاتل آخر، خلال معارك ضد “التنظيم” استمرت 5 أعوام.

كذلك أعلنت “قسد” أنها بدأت مرحلة جديدة في محاربة “تنظيم الدولة” وذلك من خلال استهداف الخلايا النائمة التابعة للأخير، ضمن حملات عسكرية وأمنية دقيقة بتنسيق مع التحالف الدولي، بهدف القضاء الكامل على “الوجود العسكري السري لتنظيم الدولة”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق