حمصسوريا

شركة روسية تستولي على حقول للغاز شرقي حمص

استولت شركات روسية على مزيد من حقول الغاز في ريف حمص الشرقي، وذلك في تكريس لسياسة موسكو بالهيمنة على المقدرات الاقتصادية في سوريا

ونقلت صفحة “البادية 24” عن مصادر خاصة بأن شركة “ستروي ترانس غاز” الروسية استحوذت بموجب عقد موقع مع شركة الغاز التابعة للنظام على إنتاج عدة حقول للغاز ضمن منطقة شريفة بريف حمص الشرقي.

وأفادت المصادر بأن شركة “ستروي ترانس غاز” استقدمت خبراء بمجال استخراج الغاز من روسيا الى حقول شريفة للأشراف تنفيذ العقد واستثمار الحقول.

وفي أيلول 2019، وقعت حكومة الأسد ثلاثة عقود مع شركات روسية في مجال المسح والحفر والإنتاج في القطاع النفطي والغازي في المنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية، اللتين تُعدّان الأغنى في سورية، وفق مسوحات سابقة أجرتها شركات عالمية كانت تعمل في سورية قبل عام 2011.

ورغم العقود الموقعة، لايزال السوريون يعانون في مناطق سيطرة النظام من أزمة خانقة جراء غياب شبه كامل للمشتقات النفطية ولاسيما غاز الطهي.

وتداولت صفحات على منصات التواصل الاجتماعي مؤخراً أنباءً عن وفاة مدنيين إثنين خلال انتظارهم لساعات طويلة على طوابير الغاز.

جدير بالذكر أن روسيا تستحوذ أيضاً بموجب عقود موقعة مع قوات النظام على مناجم فوسفات الشرقية بريف حمص الشرقي بموجب عقود تسمح للشركات الروسية بالاستثمار لمدة 49 عام.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق