إدلبسوريا

الدفاع المدني يحصي 100 شهيد ومصاب في مجزرة إدلب

أعلنت منظمة الدفاع المدني السوري، وقوع أكثر من 100 شهيد ومصاب في حصيلة شبه نهائية للمجزرة التي ارتكبتها الطائرات الروسية في مدينة إدلب أمس الأربعاء.

وقال الدفاع المدني، اليوم الخميس 16 كانون الثاني، إن 21 مدنيا استشهدوا وأصيب 82 آخرون جراء القصف الجوي على سوق الهال والمنطقة الصناعية في مدينة إدلب بعدة صواريخ فراغية، والذي أوقع مجزرتين، موضحا أن من بين الضحايا طفلين ومتطوعا بالدفاع المدني.

كما أصيب 7 مدنيين بينهم سيدتان و3 أطفال جراء قصف السوق الرئيسي في مدينة أريحا من قبل طائرات الأسد بغارة جوية بعدة صواريخ، ما أحدث دمارا في منازل المدنيين والمحال التجارية والممتلكات الخاصة.

وفي بلدة حاس استشهد رجل وأصيب آخر نتيجة قصف وسط البلدة بغارة جوية من قبل مقاتلات الأسد الحربية في حين توفيت طفلة متأثرة بجراحها نتيجة قصف سابق على مدينة إدلب يوم السبت الفائت.

وتسبب قصف جوي مماثل بخروج مركز للدفاع المدني في قرية بزابور عن الخدمة وتضررت معداته وسياراته، وقد شمل القصف أكثر من 12 قرية وبلدة في ريف إدلب الجنوبي والشرقي.

وعلى الرغم من سريان اتفاق مفترض لوقف إطلاق النار في إدلب ومحيطها، أبرمته تركيا وروسيا، إلا أن القصف يتواصل على جزء كبير من المحافظة ولا سيما ناحية معرة النعمان وريفها جنوبي إدلب، وتشارك بخرق الاتفاق قوات الأسد وروسيا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق