الرقةسوريا

داعش يهاجم شحنة نفط لـ”قاطرجي” في الرقة

هاجم مسلحون من خلايا تنظيم داعش، شحنة نفط خام تعود لشركة قاطرجي المقربة من نظام الأسد، في ريف الرقة الشرقي، وفق ما أفادت شبكات محلية.

وذكرت شبكة “فرات بوست” اليوم الإثنين 20 كانون الثاني، أن مجموعة عناصر من داعش هاجموا صهريج نفط لشركة القاطرجي في منطقة “المنخر” شمال ناحية الكرامة بريف الرقة ما أدى إلى احتراق الصهريج بالكامل وإصابة سائقه بجروح بليغة نقل على إثرها إلى المشفى الوطني بمدينة الرقة.

وأوضحت الشبكة المتخصصة بنقل أخبار المنطقة الشرقية، أن المهاجمين كانوا أكثر من ثلاثة ويستقلون دراجات نارية محملين بأسلحة كلاشنكوف وقدموا من منطقة “المنخر” التي تعد من المناطق الجبلية القليلة في شرق الرقة.

وتصاعدت في الفترة الأخيرة هجمات خلايا التنظيم في الرقة، ضد الصهاريج التي تنقل النفط من الآبار الخاضعة لقسد بريف دير الزور إلى مناطق نظام الأسد جنوب مدينة الطبقة غربي الرقة.

وعائلة “قاطرجي” ذاع صيتها خلال السنوات الأخيرة كإحدى العوائل الموالية التي بنت ثروة مالية هائلة خلال الحرب، حيث تمتلك مجموعة واسعة من الشركات التي تعمل في مجالات مختلفة، كالعقارات والنفط وتجارة القمح والتجارة مع تركيا والعراق.

وتتهم شبكات حقوقية، عائلة قاطرجي بتسهيل عمليات بيع النفط بين قسد ونظام الأسد حالياً، وكذلك بين تنظيم داعش والنظام قبل العام 2016، في خرق للعقوبات الدولية المفروضة على نظام الأسد.

وفي سياق قريب، هاجم عناصر داعش بعبوات ناسفة حراس حقل “صفيان” النفطي الخاضع لنظام الأسد والذي يبعد 30 كم عن مدينة الرقة، ما أدى لمقتل عنصرين وإصابة ثالث بجروح.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق