سوريا

بيدرسون يجري مشاورات لترميم مسار اللجنة الدستورية

يجري المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون مشاورات لإعادة تأهيل مسار اللجنة الدستورية السورية، الذي تعثر في ثاني جولة له بمدينة جنيف، أواخر تشرين الثاني الماضي.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في مؤتمر صحفي الثلاثاء 21 كانون الثاني، إن بيدرسون، يواصل المشاورات مع جميع الأطراف السورية، ومن المقرر أن يلتقي بأطراف روسية أخرى لبحث استئناف أعمال اللجنة الدستورية.

وأضاف دوجاريك من مقر الأمم المتحدة في نيويورك أن بيدرسون سيتوجه إلى موسكو في وقت لاحق من هذا الأسبوع، حيث سيجتمع مع وزيري الخارجية والدفاع، ويعتزم التوجه إلى دمشق الأسبوع المقبل.

ومن المتوقع أن يقدم بيدرسون إحاطة لمجلس الأمن في 29 كانون الثاني الجاري، لاستعراض آخر المستجدات السياسية في الشأن السوري.

وتعثرت أعمال اللجنة الدستورية، في الجولة الثانية، بعد رفض وفد نظام الأسد جميع مقترحات وفد المعارضة السورية لجدول الأعمال، وتقديمه مقترحات خارج صلاحيات عمل اللجنة، تحت مسمى “الثوابت الوطنية”.

أواخر الشهر الماضي أعرب بيدرسون عن يأسه من الوصول إلى توافق بين أطراف اللجنة الدستورية رغم الجهود الأممية المبذولة، مشيرا بالقول: “إلا أنه تبين بنهاية المطاف أنه من غير الممكن الوصول إلى توافق، وأنه لن يتسنى عقد اجتماع الهيئة المصغرة.”

وأكد المبعوث الأممي ضرورة أن تسود الحل السياسي في سوريا “بيئة آمنة وهادئة ومحايدة، تمكن من العودة الآمنة والطوعية والكريمة للاجئين إلى مناطقهم الأصلية أو المناطق التي يختارونها، وتسمح بإجراء انتخابات حرة ونزيهة وشاملة للجميع تدار تحت إشراف الأمم المتحدة وفقا للقرار 2254.”

بيدرسون يلمح إلى نهاية مسار “اللجنة الدستورية”

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق