أخبار سوريةإدلب

قوات الأسد والطائرات الروسية تجددان قصف ريفي إدلب وحماة

جددت قوات الأسد السبت 25 أيار ، القصف الجوي والمدفعي على مناطق في ريف إدلب، إذ طال القصف بلدتي كنصفرة وكفرنبل وخان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل “وطن إف إم” بريف إدلب إن القصف الجوي على حي سكني ومدرسة في كنصفرة بجبل الزاوية نتج عنه جرح مدنيين ودمار واسع.

كذلك خلف قصف مماثل أضراراً مادية  في ممتلكات المدنيين في كفرنبل وخان شيخون، ويأتي هذا بعد يوم من استشهاد ثلاثة مدنيين بينهم طفلان بقصف لقوات الأسد بالمدفعية والغارات على كفرنبل وحاس.

تشاهد منزلك يدمر ولا تستطيع ان تفعل اي شيء.

لم أعد أستطيع النوم بلا أصوات الطائرات والقصف، بدونها كأن شيئاً ما ينقصنا. أذكر أنهم قصفوا منازلنا مراراً وتكراراً في المدينة فَفرَّ الناس، وبعد ذلك عادوا إليها وكأن شيئاً لم يكن.#خان_شيخون#الخوذ_البيضاء

Gepostet von ‎الدفاع المدني السوري‎ am Freitag, 24. Mai 2019

وفي حماة.. شنت مقاتلات روسية غارات بالصواريخ استهدفت قرى الحويجة والحواش والعمقية في سهل الغاب بالريف الغربي، وفق ما أفاد مراسل وطن اف ام.

وفي التطورات العسكرية.. استهدفت الجبهة الوطنية للتحرير مواقع قوات الأسد في قاعدة بريديج العسكرية بريف حماة الشمالي بصواريخ الغراد، محققةً إصابات مباشرة، كما أشار مراسل “وطن إف إم| إلى أن فصائل المعارضة دمرت قاعدة كورنيت ومدفعاً ودبابة لقوات الأسد على جبهتي المغيّر وتل هواش في ريف حماة الغربي.

وتشهد جبهات ريف حماة الشمالي الغربي اشتباكات بين قوات الأسد وفصائل المعارضة، وكانت الأخيرة أوقفت تقدم قوات الأسد شمال غرب حماة واستعادت بلدة كفرنبودة بعد معارك عنيفة خلفت قتلى من الجانبين.   

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق