إدلب

بعملية نوعية… فصائل الثورة تستعيد موقعاً إستراتيجياً شرقي إدلب

استعادت فصائل الثورة السورية، السيطرة على مواقع إستراتيجي من قوات الأسد بعد عملية تسلل نوعية، حسبما أفاد مراسل وطن اف ام.

وذكر مراسلنا، اليوم الأربعاء 11 كانون الأول، أن فصائل الثورة استعادت السيطرة على الكتيبة المهجورة جنوب شرقي إدلب بعد هجوم مباغت أسفر عن وقوع قتلى في صفوف قوات الأسد.

وأوضح المراسل أن الفصائل نفذت عملية التسلل خلال ساعات الليلة الماضية، وتمكنت من قتل كافة عناصر قوات الأسد المتمركزين في تلك النقطة.

وكانت قوات الأسد سيطرت الخميس الماضي، بدعم جوي روسي على الكتيبة المهجورة، وقرية أم التينة جنوب شرقي إدلب بعد مواجهات مع فصائل المعارضة في المنطقة

وتتزامن المعارك مع قصف جوي ومدفعي لقوات الأسد وروسيا على عشرات القرى والبلدات جنوب شرقي إدلب، الأمر الذي أسفر عن مئات الضحايا المدنيين خلال الشهرين الماضيين.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق