اللاذقية

ريف اللاذقية.. قوات الأسد عاجزة عن إحداث ثغرة بجبهات الكبينة

تكبدت قوات الأسد المزيد من الخسائر البشرية، بعد فشلها مجددا في محاولة التقدم على محور الكبينة في ريف اللاذقية الشمالي، إثر معارك مع فصائل المعارضة.

وقالت مراسلة وطن اف ام في ريف اللاذقية، ميس الحاج، اليوم الأحد 27 تشرين الأول، إن قتلى وجرحى سقطوا في صفوف قوات الأسد خلال المواجهات على محور الكبينة.

وأعلنت هيئة تحرير الشام عبر وكالة “أباء” أن مجموعة كاملة من قوات الأسد سقطت بين قتيل وجريح خلال تلك المواجهات، تزامناً مع استمرار الاشتباكات في ذات المحور.

وتتزامن محاولات تقدم قوات الأسد، مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف، تتعرض له تلك المحاور بشكل يومي، ومنذ أكثر من أسبوع.

وكانت قوات الأسد فشلت أكثر من 4 مرات خلال الأسبوع الأخير، في إحداث ثغرة للتقدم في محور الكبينة، في ظل التحصينات الشديدة لقوات المعارضة، حيث تكبدت قوات الأسد خسائر بشرية وعسكرية فادحة خلال تلك المحاولات.

تأتي عمليات نظام الأسد بريف اللاذقية، في خرق للتهدئة التي أعلنتها روسيا في 31 آب الماضي، والتي من المفترض أن تشمل عموم المناطق شمال غربي سوريا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق