دمشقريف دمشق

بسبب اتصال.. مخابرات الأسد تجرّم سيدتين بـ”الإرهاب”

أفادت شبكة صوت العاصمة بمواصلة مخابرات الأسد حملة الاعتقالات في مدينة قدسيا في ريف دمشق، لافتة إلى اعتقال سيدتين في الآونة الأخيرة.

وأوضحت الشبكة في تقرير نشرته الثلاثاء 3 كانون الأول، أن دوريات تتبع لفرع “الأمن السياسي” نفذت خلال الأسبوع الفائت، حملة دهم استهدفت عدد من المنازل في مدينة قدسيا، وخلّفت ثلاث اعتقالات بينهم سيدتان.

واعتقلت دوريات “الأمن السياسي” السيدتين بعد مداهمة منزلهم في ساحة العمري وسط المدينة، إضافة لاعتقال شاب بعد مداهمة منزله على أطراف المدينة.

وجاءت الاعتقالات على خلفية توجيه تهم تتعلق بـ”الإرهاب” للامرأتين، فضلاً عن اتهامهم بتواصل مشبوه مع أشخاص في الشمال السوري، وفق “صوت العاصمة”.

واعتقلت استخبارات الأسد قبل أسبوع سيدة من سكان بلدة الهامة أثناء مرورها على حاجز عسكري يتبع لفرع للمخابرات الجوية وسط العاصمة دمشق، بعد ورود اسمها ضمن قوائم مطلوبي الاتصالات.

وأشارت الشبكة إلى أن مدينة قدسيا وبلدة الهامة تعيشان حالة من التخوف أثر تكرار المداهمات خلال الأسابيع الأخيرة من قبل فرع الأمن السياسي المسؤول عن المنطقة، بالإضافة إلى إجراء الفيش الأمني للمارة على الحواجز العسكرية المحيطة في المنطقة.

تستهدف حتى النساء.. مخابرات الأسد تطلق حملة اعتقالات في القلمون

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق