أخبار سورية

شهيدة وجرحى في ابطع بريف درعا واستغاثة من مجلس الثورة في القنيطرة

أفاد مراسل وطن اف ام في درعا بارتقاء شهيدةٍ وعدد من الجرحى المدنيين جراء قصف قوات الأسد بعربات الشيلكا لبلدة ابطع بريف درعا.

وقال المراسل أن الاستهداف جرى اليوم الاثنين من الكتيبة المهجورة شرق البلدة.

وأضاف المراسل أن قوات الأسد استهدفت أمس أحياء درعا البلد بقذائف الهاون ما أسفر عن ارتقاء شهيد وعدد من الجرحى.

وقامت قوات الأسد المتمركزة بتل الشعار باستهداف بلدة مسحرة بالقطاع الأوسط، والقنيطرة المهدمة بفذائف المدفعية صباح ايوم 

فيما رد الجيش الحر باستهداف تل الشعار مصدر القصف، بحسب المراسل.

هذا وقد أطلق مجلس قيادة الثورة في القنيطرة و الجولان، نداء استغاثة إلى كافة دول العالم و إلى المنظمات الحقوقية والإنسانية للتدخل فورا و اتخاذ التدابير اللازمة لفك الحصار عن بلدات جبل الشيخ المحررة والضغط على نظام الأسد والميليشيات المساندة له لإيقاف تلك الحملة العسكرية إضافة لإدخال كافة المساعدات الإنسانية للأهالي المحاصرين هناك منذ سنوات.

وناشد المجلس كافة الفصائل الثورية المسلحة العاملة في درعا والقنيطرة للتدخل وفك الحصار الخانق على قرى جبل الشيخ، مطلقاً وسم #بيت_جن_تحت_الحصار، داعياً فيه كافة نشطاء ثورة الكرامة لاستنهاض الهمم عبره و ردع عدوان ميليشيات الأسد على البلدات المحررة .

وقال المجلس في بيان اليوم إن نظام الأسد قتل و أنهى اتفاق خفض التصعيد في الجنوب السوري بحملته العسكرية على قرى جبل الشيخ المحررة، وأنه لم يعد يخفى على أحد حملة نظام الأسد وميليشيا حزب الله اللبناني وميليشيات طائفية أخرى التي تهدف لاقتحام قرى جبل الشيخ المحررة.

وأشار المجلس إلى أنه وبعد الحصار الخانق الذي فرضه نظام الأسد عليها منذ أكثر من 4 سنوات ها هو الأن يستجمع أرتاله العسكرية المدعومة بالعشرات من الدبابات والمجنزرات بالإضافة للمئات من المرتزقه الطائفيين على أعتاب قرى جبل الشيخ المحررة، بهدف اقتحامها وارتكاب أشبع المجازر بحق المدنيين والأهالي هناك.

وتواصل مروحيات الأسد قصف قريتي بيت جن ومزرعة بيت جن بمنطقة الحرمون بريف دمشق الغربي بالبراميل المتفجرة، حيث ألقت المروحيات خلال الأيام القليلة الماضية عشرات البراميل، ما أدى لحدوث أضرار مادية كبيرة.

فقد أكد ناشطون على أن البنى التحتية ومنازل المدنيين في قرية مزرعة بيت جن لحقها دمارا ماديا هائلا خلال الأيام الخمسة الماضية، حيث ألقت المروحيات على المنطقة أكثر من 60 برميلا متفجرا و 15لغما بحريا.

وكانت اشتباكات عنيفة بالأسلحة المتوسطة اندلعت يوم أمس بين عناصر فصائل اتحاد قوات جبل الشيخ وقوات الأسد على محوري “تل مروان” و “الزيات” و أطراف مزرعة بيت جن، وسط قصف من قبل قوات الأسد استهدف مناطق الاشتباك بقذائف المدفعية الثقيلة والهاون.

وطن اف ام 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق