أخبار سوريةحماة

5 كيلو مترات تفصل قوات الأسد عن نقطة المراقبة التركية بحماة

تتواصل المعارك بين فصائل المعارضة وقوات الأسد في ريف حماة الغربي، في وقت صارت فيه قوات الأسد على بعد نحو خمسة كيلو مترات فقط من نقطة المراقبة التركية غرب حماة.

وأفاد مراسل “وطن إف إم” بأن عددا من عناصر الأسد ومليشيا فيلق القدس الإيراني قتلوا في كمين للجبهة الوطنية للتحرير على جبهة ميدان الغزال في جبل شحشبو.

كما استهدفت فصائل المعارضة بصاروخ موجه مجموعة عناصر لقوات الأسد على جبهة الحويز في سهل الغاب، في حين ألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على قرى العمقية وشهرناز، بالتزامن مع قصف مدفعي على مدينة كفرزيتا ومناطق أخرى شمال حماة.

وفي اللاذقية.. سقط قتلى وجرحى من قوات الأسد جراء قصف لفصائل المعارضة على محاور الريف الشمالي، وأحصت مواقع تابعة لنظام الأسد ثمانية قتلى موثقين بالاسم وهم : 1-الملازم ماهر سمير حسن2- الملازم فريد عبدالله كنيساتي3- كامل علي سليمان4- لؤي عبد الجليل5- محمد السبقجي6- محمد جزار7- أحمد عمران نكاري 8- حسن نعيم علي.

وتتواصل الهجمة التي شنتها قوات الأسد في ريف حماة الغربي بدعم من الطيران الروسي، حيث باتت قوات الأسد لا تبعد سوى 5 كيلو مترات عن نقطة المراقبة التركية في شير مغار بريف حماة الغربي، بحسب ما أفاد مراسل وطن إف إم.
ولم تتوقف قوات الأسد عن الهجوم على الرغم من مطالب تركيا لروسيا بوقف المعارك وعودة قوات الأسد إلى الخطوط المتفق عليها في خرائط أستانا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق