أخبار سوريةحماة

غارات متواصلة على ريف حماة تقتل مدنياً وتصيب آخرين

واصلت مقاتلات الأسد الحربية التصعيد في شمال غربي سوريا، بعد يوم من سقوط عشرات المدنيين جراء القصف بريف إدلب.

وقال مراسل “وطن إف إم” إن مدنياً استشهد وأصيب آخرون بغارات بالصواريخ استهدفت قرية الحواش في سهل الغاب بريف حماة الغربي، مضيفاً أن مقاتلات الأسد استهدفت أيضاً بالصواريخ الفراغية قريتي العمقية والحواش في سهل الغاب.

وكان 7 مدنيين استشهدوا الأربعاء 22 أيار وأصيب العشرات جراء غارات لمقاتلات نظام الأسد على عدة مناطق بريف إدلب.

من جانبه.. أعلن جيش العزة التابع لفصائل المعارضة السورية أنه دمر دبابة لقوات الأسد بصاروخ كورنيت على جبهة كفرنبودة في ريف حماة الغربي أثناء محاولتها التقدم.

وكانت فصائل المعارضة دمرت الأربعاء 22 أيار العديد من الدبابات والآليات العسكرية لقوات الأسد خلال الاشتباكات الدائرة بريف حماة الشمالي الغربي، وذلك بعد أن تمكنت من استعادة بلدة كفرنبودة بعد اشتباكات قتل فيها عشرات من قوات الأسد.

سياسياً.. أكد أمس أمين سر الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني رياض الحسن أن نظام الأسد وحلفاءه هم المسؤولون عن المجازر والأوضاع المأساوية في سوريا خاصة في شمال غرب سوريا، وفق تصريحات نقلها موقع الائتلاف.

وأضاف “الحسن” أن تقدم الجيش الحر في اليومين الماضيين واستعادته معظم المناطق التي خسرها في ريف حماة تؤكد هشاشة قوات الأسد وتضعضع الميليشيات الإيرانية “الإرهابية” بسبب العقوبات الدولية عليها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق