أخبار سوريةإدلب

18 شهيداً بمجزرتين لقوات الأسد وروسيا في ريف إدلب

استشهد 18 مدنياً وأصيب 35 آخرون بينهم أطفال ونساء، بمجزرتين لقوات الأسد وروسيا جراء قصف على مدينة أريحا وبلدة حزارين في ريف إدلب.

وقال “الدفاع المدني” في صفحته على فيسبوك إن 11 شهيداً سقطوا الاثنين 27 أيار في مدينة أريحا جراء غارة جوية محملة بصواريخ فراغية استهدفت وسط المدينة، مما ادى لدمار ثلاث مباني سكنية، مضيفا أن 6 مدنيين آخرين استشهدوا في بلدة حزارين لاستهدافها بالبراميل المتفجرة.

وأشار الدفاع المدني إلى أن إحصائية 18 شهيداً هي ما تم توثيقها من قبل كوادر الدفاع المدني في المناطق التي تمت الاستجابة بها خلال 24 ساعة الماضية، علماً أن فرق الدفاع المدني لازالت إلى الآن تقوم في البحث عن مفقودين.

كما قصفت طائرات الأسد أطراف بلدات الهبيط والنقير وأم زيتونة جنوبي إدلب، بقنابل الفوسفور الحارق، ما أسفر عن حرائق في الأراضي الزراعية في تلك المناطق.

وشهدت مناطق في ريف إدلب الاثنين 27 أيار قصفاً عنيفاً من قبل قوات الأسد وروسيا ، وذلك ضمن الحملة العنيفة التي شنتها روسيا ضد شمال غربي سوريا لدعم هجوم قوات الأسد في السيطرة على مناطق بريف حماة، ما تسبب بمقتل مئات المدنيين ونزوح عشرات الآلاف.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق