أخبار سوريةدولي

السلطات التركية تحدد شروط تسوية أوضاع المخالفين في اسطنبول

بينهم طلاب المدارس وعائلاتهم

أعلن والي مدينة اسطنبول التركية إمكانية تسوية أوضاع فئة من اللاجئين السوريين المخالفين في الولاية، وفق لعدة شروط.

وعقد اليوم الثلاثاء 27 آب، والي اسطنبول “علي يرليكايا” والمدير الإقليمي للهجرة “رجب باتو” اجتماعا مع أكثر من مئة ممثل لوسيلة إعلام عربية في مدينة اسطنبول، بدعوة من “مصطفى شيليشكان” مدير أمنيات اسطنبول.

وأوضح بيان صدر عن الولاية، اليوم الثلاثاء 27 آب، وصل لوطن اف ام نسخة منه، أنه تم تحديد خمس حالات لتسوية الأمور القانونية للسوريين المخالفين في اسطنبول، وهي على الشكل التالي:

1- طلاب المدارس وعوائلهم الذين تلقوا تعليمهم في العام الدراسي الماضي 2018- 2019، وماقبله في مدارس اسطنبول.

2- طلاب الجامعات السوريون المستمرون في تلقي تعليمهم في تركيا.

3- الطفل اليتيم الذي فقد والديه وبقي في رعاية أحد أقاربه.

4-العائلات التي يحمل بعض أفرادها كملك مدينة إسطنبول، سيتم تسوية بقية الأفراد عبر منحهم كملك اسطنبول.

5- المستثمرون السوريون ممن لديهم قيود رسمية تثبت أن عملهم فعال خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.

وأكد بيان الوالي وفق ما ترجم موقع وطن اف ام، أنه تم ترحيل 4500 سوري مخالف من اسطنبول إلى مراكز حماية مؤقتة حددتها وزارة الداخلية.

وبحسب صحفيين حضرواا اجتماع اليوم، أن والي إسطنبول قدم وعودا بحل مشاكل الصحفيين السوريين، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة استخراج تصريح عمل (إذن عمل).

ونُقل عن الوالي قوله: “سنكون صارمين وسنفرض عقوبات على الذين لايستخرجون إذونات عمل للسوريين من أرباب العمل”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق