أخبار سوريةدرعا

درعا.. لحظات رعب عاشها حاجز “أمن الدولة” في أنخل

استهدف مسلحون مجهولون حاجزا يتبع لمخابرات الأسد قرب مدينة إنخل بريف محافظة درعا الشمالي وفق ما أفادت مصادر إعلامية.

وذكر موقع “تجمع أحرار حوران” إن حاجزا يتبع لفرع “أمن الدولة” سيئ الصيت، جنوب مدينة إنخل تعرض لإطلاق نار بالأسلحة الخفيفة من قبل مجهولين

وبحسب الموقع فقد أسفر الهجوم الذي وقع الثلاثاء الماضي 27 آب، عن إصابة عنصرين من مخابرات الأسد كانا موجودين على الحاجز، لم يعرف مصيرهما.

وفي حزيران الماضي أصدر فرع “أمن الدولة” في إنخل قوائم بأسماء مطلوبين من أبناء المدينة، يطلب منهم مراجعة الفرع خلال فترة زمنية قصيرة.

وضمت اللوائح أسماء العشرات من عناصر التسويات والمصالحات، إلى جانب أشخاص متوفين ومعتقلين أو منضمين لقوات الأسد وأجهزة مخابرات أخرى.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق