أخبار سوريةدرعا

اغتيالات مستمرة في درعا.. استهداف عميل مزدوج للجوية وداعش

تستمر عمليات الاغتيال في محافظة درعا بوتيرة متصاعدة، مستهدفة رموز رموز نظام الأسد من شخصيات أمنية وعسكرية، وحتى سياسية.

وكشفت مصادر إعلامية محلية في درعا عن تعرض أحد العملاء المزدوجين لفرعي المداهمة (215) والمخابرات الجوية وكذلك لتنظيم داعش لمحاولة اغتيال فاشلة أدت لإصابته بجروح بليغة.

وقال “تجمع أحرار حوران” إن مجهولين استهدفوا المدعو “حازم النابلسي” بطلق ناري أمام منزله في مدينة نوى بريف درعا الغربي، مساء الإثنين 2 أيلول، ما أسفر عن إصابته بجروح بليغة ولم يعرف مصيره حتى الآن.

وذكر مصدر محلي لتجمع أحرار حوران أنّ “النابلسي” يُعرف بتعاونه الوثيق مع فرعي المداهمة 215 والمخابرات الجوية في نظام الأسد.

وكان “النابلسي” يعمل في صفوف تنظيم داعش بمنطقة حوض اليرموك غربي درعا قبيل سيطرة نظام الأسد على المحافظة منتصف 2018.

وكان “تجمع أحرار حوران” وثق وقوع 20 عملية اغتيال ومحاولة اغتيال خلال شهر آب المنصرم في محافظة درعا، أدت إلى مقتل 16 شخص وإصابة 12 آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطيرة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق