أخبار سوريةسياسة

دير الزور .. قوات الأسد تصفي ميدانياً اثنين من متظاهري الصالحية

أقدمت قوات الأسد على تصفية اثنين من المتظاهرين ميدانيا، بعد خروج مظاهرة في منطقة الصالحية قرب مدينة دير الزور، تطالب بطرد مليشيات النظام وإيران من كامل منطقة شرق الفرات.

وذكرت شبكة “دير الزور 24” اليوم السبت 21 أيلول، أن قوات الأسد أعدمت كلا من الشابين المدنيين “عبدالرزاق الرحيل” و“محمد العبّاد” عبر إطلاق الرصاص عليهما بشكل مباشر خلال مظاهرة الصالحية.

وأوضحت الشبكة أنّ الشابين تعرضا في البداية لإصابة، برصاص أطلق من حاجز معبر الصالحية الخاضع لنظام الأسد، وقد سلمت قوات الأسد جثة الشابين لاحقا ما يؤكد تعرضهما للتصفية الميدانية.

وبحسب الشبكة فقد وجدت آثار تعذيب وحشي على جثتي الشابين، بعد تبديل جثتيهما بعدد من عناصر قوات الأسد الذين تم اعتقالهم خلال المظاهرة، عبر وسطاء.

وخرجت مظاهرات عارمة أمس الجمعة تطالب بطرد قوات الأسد والمليشيات الإيرانية من قرى حطلة والصالحية وخشام ومراط، وهي المناطق الخاضعة لنظام الأسد شرق نهر الفرات.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق