أخبار سوريةإدلب

شهداء بغارات روسية في ريف إدلب.. ومخلفات الأسد تحصد المزيد من أرواح المدنيين

واصلت مقاتلات الأسد وروسيا شن غاراتها على مدن وبلدات إدلب في خرق واضح لاتفاق وقف إطلاق النار أحادي الجانب الذي أعلنت عنه روسيا نهاية شهر آب الفائت.

وأفاد مراسل وطن اف ام في إدلب باستشهاد مدنيين اثنين وإصابة آخرين بجروح إثر تعرض بلدة “الفطيرة” في ريف إدلب الجنوبي لغارات بالصواريخ من مقاتلات روسيا.

وأضاف مراسلنا أن القصف تزامن مع غارات مماثلة على بلدتي “معرة حرمة” و “النقير”، فيما استهدفت المقاتلات الروسية بصواريخ ارتجاجية بلدة حزارين.

وفي مدينة كفرنبل ألقت طائرات الأسد المروحية براميل متفجرة على المدينة، بالإضافة لقصف جوي مكثف من مقاتلات روسيا الحربية، حيث اقتصرت الأضرار فيها على المادية.

وأضاف مراسلنا أن 3 مدنيين بينهم طفلان ارتقوا نتيجة انفجار قذيفة هاون من مخلفات قصف سابق لقوات الأسد على مدينة “معرة النعمان”، فيما استشهد الطفل حمزة مصعب الابراهيم متأثراً بجروحه التي أصيب بها في وقت سابق نتيجة قصف الميليشيات الإيرانية “مخيم قاح” شمال إدلب، لترتفع بذلك حصيلة “مجزرة قاح” إلى 13 شهيداً.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق