عيش صباحك

ألو حلب – لجنة الاقتصاد تفتتح فرناً آلياً في قرية الخردة بريف منبج

افتتحت الادارة العامة للأفران التابعة للجنة الاقتصاد في ريف منبج فرن شهداء قرية الخردة في خط أبو قلقل بحضور عدد من المجالس المحلية.

وانضم إلى فقرة ألو حلب منبج “شاهين محمد” وذكر أن الفرن دخل الخدمة في 12 أيار 2019 وقد حضر الافتتاح نواب عن لجنة الاقتصاد وعدد آخر من كومينات خط أبو قلقل.

ويعتبر افتتاح الفرن خطوة مهمة بالنسبة لقرية الخردة إذ أنه سيوفر لتوفير حاجة الأهالي من مادة الخبز بحكم وجود كثافة سكانية كبيرة في المنطقة.

وأضاف شاهين بأن الفرن يخدم نحو 40 قرية منها قرية تل عرش والسكاوية ورمانة والعلوش وقرى كثيرة أخرى، وقد جاء افتتاح الفرن بعد طلب الأهالي لتخفيف الضغط على باقي الأفران ولسدّ احتياجاتهم من الخبز، إذ يوجد في مدينة منبج حوالي 15 فرناً خاصاً إلى جانب فرن آلي واحد، أما قرية الخردة فتحوي فرنين اثنين بالإضافة إلى هذا الفرن الجديد الذي تم افتتاحه.

وبحسب مراسلنا في منبج فإن تكلفت الفرن بلغت نحو 25 مليون ليرة سورية، إذ ينتج الفرن يومياً نحو 7 آلاف ربطة خبز، كما يخبز في اليوم الواحد من طن ٍ إلى سبعة أطنانٍ من الطحين، وتبلغ تكلفة ربطة الخبز الواحدة نحو 100 ليرة سورية ويتم بيعها بنفس السعر ويبلغ وزن الربطة الواحدة ما يقارب 1 كغ.

يعمل الفرن من الساعة الثالثة ليلاً وحتى الثالثة ظهراً وقد بلغ إجمالي عدد العمال ما يقارب الـ 15 عاملاً، وأضاف مراسلنا من منبج بأن جودة الخبزة تعتبرة جيدة، وتخضع هذه الأفران للرقابة من مديرية التموين التي توكل هذه المهمة للجنة خاصة، إذ تتم مراقبة جودة الإنتاج والعجين والوزن بشكل عام.

أما عن طريقة توزيع الخبز على الأهالي فذكر شاهين أنه يأتي عن طريق المعتمد أو الوكيل أو “الكومين” المسؤول عن كل قرية، ويتم تسلميه مادة الخبز ليقوم هو بدوره بتوزيع الخبز على أهالي قريته اعتماداً على البطاقة التي يصدرها الكومين، إذ توجد لكل عائلة بطاقة يستلم الفرد من خلالها مادة الخبز أوالمحروقات، ويوزع الخبز بحسب عدد الأشخاص المسجلين على هذه البطاقة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق