صباحك وطن

المطبخ السوري تفوح رائحته في الأسواق الأردنية

يعد التفنن بالمطبخ السوري وتجارة الأطعمة السورية الملاذ الأول والسبيل الأفضل للاجئين السوريين في دول الجوار من أجل تحصيل لقمة العيش والحصول على عائد مادي يساعد الشخص في تأمين مستلزمات الحياة الأساسية من إيجار المنزل والفواتير وغيرها.

لفقرة (صلة وصل) تحدثت السيدة أمل خليل وهي إحدى مديرات المطابخ السورية في الأردن أنها بدأت إعداد الطعام بأشكاله العديدة لأهالي الأردن من المنزل ثم انتقلت بعدها لتقديم الطعام في البازارات والجهات الكبيرة.

وقالت “خليل”: “الأردنيون أحبو الطعام السوري جدا فقد أضاف حالة من التقارب بين البلدين، رغم وجود منافسة قوية بين الجميع والبقاء دائماً للأفضل”.

وختاما ذكرت السيدة أمل بعض الطبخات التي فضّلها الأردنيون “الشاكرية السورية والكبة والتبولة وبعض الأكلات الشركسية” وأضافت أن الشعب الأردني مضياف جدا وذواق للطعام اللذيذ.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق