صباحك وطن

أوضاع خدمية سيئة في مناطق “نبع السلام”

قرابة الشهرين مرت على عملية نبع السلام شمال شرقي سوريا، ولا تزال والأراضي التي جرى تحريرها تعاني من نقص شديد في الخدمات والأمور المعيشية.

لفقرة (شو في بالبلد) تحدّث مراسل وطن اف ام محمد الحسون عن الوضع الخدمي بشكل عام لمناطق نبع السلام، وقال إنها تشكو من قلة مادة الخبز في مدن كبرى كسلوك وتل أبيض.

ولفت الحسون إلى أن انقطاع الكهرباء يؤثر على وصول المياه للمنازل، موضحا أن “جميع هذه الخدمات مرتبطة بمادة المازوت التي بدأت تنفد لدى الناس وتوقف المولدات الكبيرة” التي يرتبط عملها بأسعار الوقود.

وأضاف أن المازوت وصل ثمن برميله إلى 70 ألف ليرة سورية والكاز الليتر ب300 ليرة وقنينة الغاز بـ 10 آلاف ليرة نتيجة ارتفاع سعر الدولار.

وأكد الحسون أن المساعدات المقدمة حتى الآن هي مساعدات غذائية بسيطة لكان هناك وعود من المجلس المحلي بعودة الكهرباء بعد إصلاح محطة المبروكة المسؤولة عن توليد الكهرباء لناحية سلوك .

وختاما قال مراسلنا إن الأهالي يفضلون استخدام الحطب وروث الحيوانات للتدفئة على الوقوف في طوابير طويلة، ويطالبون بفتح الطرق واستجرار بعض كميات المازوت.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق