صباحك وطن

عفرين تشتكي الغلاء .. نشتري البندورة بالحبة !

عدم استقرار صرف الليرة السورية أثر كثيراً على حركة الأسواق والقوة الشرائية الضعيفة أساسا في المناطق المحررة شمالي سوريا ومنها منطقة عفرين .

لفقرة (شو في بالبلد) ببرنامج صباحك وطن أجرى مراسل وطن اف ام في عفرين ماجد عثمان جولة في أسواق عفرين، وقال أحد الأشخاص في السوق إن الأسعار ارتفعت جدا وفق لعبة التجار و أثر ذلك على أصحاب القوت اليومي.

ويضيف: ” كانت تكلف سابقا طبخة اليوم الواحد 1500 ليرة سورية أما الآن ماعاد بالإمكان شراء كيلو من البندورة إنما بالحبّة وكذلك غيرها من الخضروات..، عندما يرتفع الدولار يرفعون الأسعار وعند انخفاضه تبقى الأسعار مرتفعة ..(.. )يقولون نحن نبيع بالليرة “.

وأضاف الرجل أن “10 آلاف ليرة على الأسعار الحالية لا يمكن أن تكفيك ليوم واحد، فالمصروف بات مرتفعا جداً عما يستطيع الإنسان شراءه وحتى أسعار المحروقات باتت مرتفعة جداً”.

وطالب الرجل بتقديم مساعدات من الجهات التي تتولى إدارة المنطقة والنظر للحالة التي وصل إليها النازحون و أهل البلد حتى لا يضطر الكثيرون على حد قوله لارتكاب الأخطاء.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق