صباحك وطن

شبح الألغام يهدد سكان عفرين

أينما تنقل سكان عفرين وريفها يتوقعون إنفجارا للغم من بقايا الألغام التي زرعتها ميليشيا حزب العمال الكردي خلال فترة وجودهم في المنطقة 

أخبرنا مراسلنا في عفرين ماجد عثمان أنه وبعد عملية غصن الزيتون ودخول الجيش التركي والجيش الحر إليها كان الهدف الأول بعد المعركة تخليص الأهالي من هذا الشبح الذي يهدد حياتهم ، والذي زرعته قوات الحزب الكردي في المنازل والبساتين وعلى أطراف الطرقات وفي كل مكان الأمر الذي أودى بحياة الكثير من عناصر الجيش الحر ومن المدنيين أو تسبب بهدم بيوت الكثيرين ، وتقييد حياتهم وحركتهم وعملهم في أراضيهم خوفا من لغم يسرق حياتهم.

المزيد من التفاصيل تجدونه في المشغل التالي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق