أخبار سوريةقسم الأخبارميداني

“مسد”: مستعدون للحوار مع تركيا لوقف العملية العسكرية

قال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية، رياض درار، إن المجلس مستعد للحوار مع الجميع، بما في ذلك تركيا من أجل إيقاف العملية العسكرية التركية المرتقبة شمال شرقي سوريا.

وفي حديث عبر الهاتف مع وطن اف ام، اليوم الأربعاء 9 تشرين الأول دافع رياض درار عن طلب قسد من نظام الأسد التدخل لوقف العملية التركية المرتقبة، مبررا ذلك بأن قسد جزء من سوريا.

وقال درار : “بالنسبة لنا نحن جزء من سوريا وبالتالي التواصل مع الجيش السوري (قوات الأسد) أمر طبيعي، …. الجيش مسؤول عن حماية حدود البلاد.

وتابع في هذا الصدد: “طالبنا في عفرين أن يكون (الجيش السوري) موجودا وكان هناك ضغط ولم يشارك… هذه الارض سورية وعلى الجميع المشاركة بالدفاع بها”.

الحوار مفتوح

وأكد الرئيس المشترك لـ”مسد” أن المجلس والإدارة الذاتية على استعداد للحوار مع الجميع “لتفكيك” العملية العسكرية التركية.

وأشار بالقول: “سنحاور الجميع من أجل تفكيك هذه العملية(..) نقول للأتراك مستعدون للحوار وأن يكون هناك تفاهمات عديدة عبر مستقبل المنطقة”.

واعتبر درار أن العمل العسكري التركي المرتقب سيؤثر على “الخليط السوري” الموجود في شمال شرق سوريا، وأكد أنه في حال حدوث ما سماها، فوضى قد يخرج مقاتلو داعش المحتجزون في سجون قسد شرقي سوريا.

نستمع إلى الحوار كاملا في الرابط التالي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق