إدلبسورياسياسة

10 سنوات سجناً لمن يزور إدلب في هذه الدولة

كشفت صحيفة الغارديان البريطانية أن وزير الداخلية البريطاني ساجد جاويد بصدد سن قانون يمنع دخول البريطانيين لسوريا، مؤكدة أن مخالفيه سيواجهون عقوبات بالسجن تصل لعشر سنوات أو الغرامة المالية.

وقال جيني غريرسون في مقال له عبر الصحيفة البريطانية إن “البريطانيين سيحظر عليهم الدخول أو البقاء في مناطق النزاع ومنها سوريا في أول تطبيق لقانون مكافحة الإرهاب المثير للجدل”.

وأضاف “غريرسون” أن مخالفي القرار سيتعرضون لعقوبة السجن لمدة 10 سنوات أو الغرامة، مشيرا إلى أن الهدف منه منع السفر لمناطق مثل إدلب.

وتابع الكاتب أن “وزير الداخلية البريطاني ساجد جاويد سيكشف اليوم عن رؤيته لتوظيف القانون الجديد الذي يجعل الدخول أو البقاء في أماكن محددة في الخارج جريمة جنائية”، مشيراً إلى أن آخر الإحصاءات تشير إلى أن 10 في المئة من أولئك الذين يعودون لبريطانيا تمت محاكمتهم لمشاركتهم بصورة مباشرة في الحرب في سوريا.

ويعد هذا القانون الأول من نوعه في بريطانيا، حيث تسعى من خلاله إلى منع مواطنيها من زيارة سوريا، خاصة أن الكثير من البريطانيين التحقوا بتنظيم الدولة إبان نشاطه في السنوات الماضية، وتتخوف لندن من عودتهم.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق