دمشقسياسة

اجتماع طارئ “لحظر الكيماوي” عقب وصول فريقها إلى سوريا

بدأت منظمة الأسلحة الكيميائية اجتماعا طارئاً للمنظمة في لاهاي بعد وصول فريقها إلى سوريا.

وعقد الفريق اجتماع مع نائب وزير الخارجية في حكومة الأسد، فيصل المقداد، في مقر إقامتهم بفندق الفصول الأربعة وسط العاصمة دمشق.

هذا ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) اليوم، عن مراسلها في دمشق قوله إن تحركات الفريق محاطة ببعض الكتمان وليس من الواضح أن الفريق سيتوجه اليوم إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية لمباشرة عمله.

وصول المحققين يأتي بعد أيام من ضربة عسكرية وجهتها لندن وواشنطن وباريس لنظام الأسد، واستهدفت مواقع في محيط دمشق وغرب حمص، ردا على استهداف نظام الأسد بالأسلحة الكيميائية مدنيين في دوما.

وتعرض مطار الضمير العسكري، مركز البحوث العلمية في برزة، مركز البحوث العلمية في جمرايا، مطار المزة واللواء 41 قوات خاصة، في دمشق للاستهداف.

فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الصواريخ انطلقت من سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات “بي-1 بي” من منطقة التنف في البادية السورية.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق