سياسة

الخارجية الأمريكية : نظام الأسد ومنظمة “بي ك ك ” يجندان الأطفال قسرياً في حروبهم

قال تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية اليوم الثلاثاء، إن نظام الأسد ومنظمة “ب ك ك” الإرهابية يجندان الأطفال قسريا في عمليات القتال التي يخوضها عناصرهما.

جاء ذلك في تقرير الوزارة عن الاتجار بالبشر لعام 2016 الذي نشرته على موقعها الإلكتروني أمس الثلاثاء.

وذكر التقرير أن الأطفال في العراق “معرضون للتجنيد القسري والاستغلال من قبل مجموعات مسلحة مختلفة بما فيها داعش، ما يجعل هؤلاء الأطفال عرضة للإيذاء والاعتقال من قبل قوات الأمن”.

ولفت إلى أن من بين الجماعات المسلحة العاملة في العراق التي تقوم بتجنيد الأطفال قسريا “تنظيم بي ك ك (الإرهابي) وداعش، قوات الحشد الشعبي، القوات العشائرية (لم يحددها)، والميليشيات المدعومة من إيران (لم يحددها)”.

وعلى الصعيد السوري، أوضح التقرير أن نظام بشار الأسد “استمر في التجنيد الإجباري واستغلال الأطفال المقاتلين”.

وأشار إلى أن نظام الأسد “لم يحم الأطفال أو يمنع تجنيدهم أو استغلالهم من قبل حكومته والميليشيات الموالية له وقوات الثوار ومنظمات إرهابية مثل (داعش)”.

وطن اف ام 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق