إدلباللاذقية

قتلى من قوات الأسد في هجوم لـ”العصائب الحمراء” بالكبينة

تكبدت قوات الأسد والمليشيات الموالية لها خسائر بشرية جديدة خلال المعارك على محور الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، بينما واصلت المقاتلات الروسية استهداف مواقع مدنية في ريف إدلب.

وذكرت مراسلة وطن اف ام في ريف اللاذقية، ميس الحاج، أن قتلى وجرحى من قوات الأسد سقطوا خلال مواجهات مع فصائل المعارضة أمس السبت 23 تشرين الثاني، في محاور الكبينة.

إلى ذلك أعلنت هيئة تحرير الشام، على لسان وكالة “إباء” التابعة لها، مقتل 4 عناصر من إصابة 5 آخرين من قوات الأسد إثر هجوم معاكس شنته “العصائب الحمراء” و”جيش عثمان بن عفان” التابعين للهيئة في محور الكبينة.

وتزامنت المعارك في الكبينة، مع غارات جوية استهدفت عدة مناطق شمالي اللاذقية، إضافة إلى قرية الشيخ بحر بريف إدلب الغربي الممتد من جبال الساحل.

وفي ريف إدلب الجنوبي أصيبت عائلة كاملة بينهم طفلان بجروح متفاوتة جراء قصف جوي روسي على مدينة كفرنبل.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق