دمشقسوريا

بوتين يزور دمشق ويستدعي بشار إلى مقر القوات الروسية

أعلن مكتب الرئاسة الروسية “الكرملين” وصول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى دمشق في زيارة مفاجئة، استدعى خلالها بشار الأسد إلى مقر القوات الروسية لإجراء مباحثات.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، أن الرئيس بوتين، وصل العاصمة دمشق، عصر اليوم الثلاثاء 7 كانون الثاني، وأجرى لقاء مع بشار الأسد في مقر القوات الروسية، وليس في القصر الرئاسي على عكس البروتوكول المتبع بين الدول.

وبحسب بيسكوف فإن بوتين تجوّل في شوارع دمشق، و”سيطوف” في عدد من المناطق السورية الاخرى.

وقال الكرملين إن بشار الأسد “أعرب عن امتنانه لروسيا على المساعدة في مكافحة الإرهاب وإعادة السلام” حسب زعمه.

وفي وقت سابق كشفت شبكة “صوت العاصمة” عن تحركات غريبة واستنفار أمني لقوات الأسد في محيط مطار دمشق الدولي تزامناً مع وصول طائرة روسية

وذكرت الشبكة أن الاستنفار تزامن مع تحليق مروحيات بين مطار المزة والجهة الغربية لدمشق على طريق بيروت وسط أنباء عن إغلاق بعض مداخل دمشق القديمة.

تأتي زيارة بوتين النادرة إلى سوريا في وقت تتصاعد فيه حدة التوتر والتهديدات المتبادلة بين الولايات المتحدة وإيران بعد مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني، الجمعة الماضية، بقصف أمريكي قرب مطار بغداد.

وتعد هذه ثاني زيارة لبوتين إلى سوريا منذ اندلاع الثورة السورية، بعد زيارته لقاعدة حميميم الروسية في اللاذقية أواخر العام 2017.

ومن المقرر أن يزور بوتين غدا العاصمة التركية أنقرة للقاء نظيره التركي رجب طيب أردوغان، وبحثِ عدة ملفات مشتركة، أبرزها التطورات في سوريا وليبيا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق